الانتكاسة الأمنية تفتح ملفات العبادي أمام البرلمان

فتحت الانتكاسة الأمنية التي عصفت ببغداد وعدد من المحافظات العراقية الباب واسعاً أمام رئيس الحكومة، حيدر العبادي، على أسئلة كثيرة تتطلب منه الإجابة عنها بشكل مقنع أمام البرلمان، ليبرّر تلك الأحداث، ويتحمل المسؤولية الملقاة على عاتقه.

وقال عضو اللجنة الأمنية البرلمانية، شاخوان عبدالله، لـ"العربي الجديد"، إنّ "اللجنة تلقت طلبات من عدد من النواب والكتل السياسية لاستدعاء ومساءلة العبادي والقادة الأمنيين تحت قبة البرلمان، بشأن الخروقات الأمنية"، مبيناً أنّ "اللجنة بصدد إجراء الاستضافة خلال الفصل التشريعي المقبل والذي يبدأ الأسبوع المقبل".
وأشار إلى أنّ "الخروقات التي حدثت أخيراً، كبيرة جدّاً، وأنّ رئيس الحكومة والقادة الأمنيين يجب أن يتحملوا جزءاً من المسؤولية إزاء ذلك".
وفتحت الانتكاسة الأمنية، ملف الوزارات الأمنية الشاغرة، وتصاعدت المطالبات بسرعة حسمها واختيار مرشحين لها، وقال نائب رئيس البرلمان، آرام شيخ محمد، في بيان صحافي، "أكدنا مراراً وتكراراً عدم ترك الوزارات الأمنية شاغرة، وهو الأمر الذي تسبب بضرر كبير على الملف الأمني في هذه المرحلة الصعبة وتصاعد وتيرة عمليات العنف والإرهاب".
ودعا الى "حسم الملف، والوقوف بجديّة من المسؤولين الأمنيين في الدولة ومراجعة مهنية للخطط الأمنية، واختيار قيادات عسكرية لديها الخبرة الميدانية والكفاءة اللازمة لإدارة الملف".
بدوره، تحدّث رئيس اللجنة الأمنية البرلمانية، حاكم الزاملي، عن "وجود جهات متنفّذة وأياد متورّطة بالتفجيرات الأخيرة ووقوف كتل سياسية وراءها لا تريد الاستقرار للعراق، وتعمل وفق أجندة سياسية خاصة"، مؤكداً أنّه "سيكشف كل هذه الملفات".
وقال الزاملي، في تصريح متلفز، إنّ "المنظومة الأمنية فيها خلل كبير جدّاً"، داعياً رئيس الحكومة الى "إصلاحها واختيار الضباط والقيادات الكفؤة القادرة على إدارة الملف بمهنية".
يأتي ذلك في وقت تعيش فيه بغداد وعدد من المحافظات الأخرى، انتكاسة أمنيّة خطيرة، في ظل تصاعد أعمال العنف والتفجيرات المتواصلة منذ عدّة أيام، بينما يطبق الصمت على الجهات الأمنية التي لم تستطع حتى إدانة وشجب تلك الأعمال، في وقتٍ تبنى فيه تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) تلك الأعمال، ساعياً لفتح جبهة الداخل على مصراعيها.
بتاريخ: الثلاثاء 03-01-2017 01:30 مساء  الزوار: 97    التعليقات: 0
   

أنشر الموضوع في

    نشر الموضوع ' . الانتكاسة الأمنية تفتح ملفات العبادي أمام البرلمان . ' فى الفيس بوك نشر الموضوع ' . الانتكاسة الأمنية تفتح ملفات العبادي أمام البرلمان . ' فى جوجل نشر الموضوع ' . الانتكاسة الأمنية تفتح ملفات العبادي أمام البرلمان . ' فى تويتر نشر الموضوع ' . الانتكاسة الأمنية تفتح ملفات العبادي أمام البرلمان . ' فى دليس      

العناوين المشابهة
الموضوع القسم الكاتب الردود اخر مشاركة
النائبة عن ائنلاف المالكي عواطف نعمة : ... الأخبار السياسية wkashf 0 الثلاثاء 03-01-2017
مبعوث المالكي يلتقي عدنان الدليمي ويمنحه ... الأخبار السياسية wkashf 0 الجمعة 29-07-2016
الكربولي :يطالب العبادي باقالة العبيدي ... الأخبار السياسية wkashf 0 الإثنين 04-07-2016
العبادي وحزب الدعوة وجماهير التحالف… ... الأخبار السياسية wkashf 0 الأحد 15-05-2016
المالكي يطالب العبادي بالاستقالة بسبب شق ... الأخبار السياسية wkashf 0 الأحد 15-05-2016
الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 30000 حرف


محرك البحث



إحصائيات
عدد الاعضاء: 1
مشاركات الاخبار: 4059
مشاركات المقالات: 3
مشاركات المنتدى: 1
مشاركات البرامج : 1
مشاركات التوقيعات: 2
مشاركات المواقع: 1
مشاركات الردود: 615
المتواجدون حالياً
المتواجدون حالياً :4
من الضيوف : 4
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 8481067
عدد الزيارات اليوم : 2721
أكثر عدد زيارات كان : 59196
في تاريخ : 21 /01 /2014